بلدة العلا القديمة

موقع تراثي لا مثيل له

تضم العلا الحديثة أحد أكثر المواقع التراثية استثنائيةً في المملكة العربيّة السعوديّة، ويعود أحد أسباب امتلاك بلدة العلا القديمة لمثل هذه القصص والتفاصيل الغنية هو أنها كانت مأهولة بالفعل في الماضي غير البعيد.

جولات 360ْ الافتراضية

بلدة العلا القديمة

يمكن العثور في هذا الموقع الرائع على متاهةً من الشوارع المهجورة التي تضم 900 منزل من الطوب الطيني، و400 متجر، وخمس ساحات. ، مع أزقةٍ متعرجةٍ ونوافذٍ تُطلّ على الممرات المخفية والتراسات على الأسطح التي تُلمِح فقط إلى العالم في الداخل.

تجربة مشاهدة بزاوية 360 درجة

أهمية تاريخية

 
في القرن الثاني عشر، أصبحتْ بلدة العلا القديمة مستوطنةً جوهريةً على طول طريق الحج من دمشق إلى مكة المكرمة، وقد حلّتْ البلدة تدريجيًا محلّ القرح جنوب العلا، حيث أشاد بها الرحالة المسافرون من القرن الثاني عشر وحتى القرن العشرين عندما بُنيتْ مدينة العلا الحديثة على مسافةٍ قريبةٍ منها.
بُنيتْ المنازل لتكون مرتبطة ببعضها البعض، مما يُوفّر تحصينًا وإشارةً إلى أن الدفاع كان أولويةً لسكان المدينة الأوائل. وفي مرحلةٍ ما، كان يمكن الوصول إلى المدينة من خلال 14 بوابةٍ تُفتح في الصباح لاستقبال المسافرين والحجاج وغيرهم من الزوّار، وتُغلق في كل مساء.
 
وبالنظر إلى كون البلدة مأهولة، تمكّن الباحثون من البدء في جمع التاريخ الشفهي عنها، ورسم صورةٍ لما كانت عليه الحياة داخل أسوارها. وستتوفّر هذه القصص ذات يوم للزوّار حيث سيمكنهم إلقاء نظرة على الذاكرة الحيّة لبلدةق العلا القديمة.
بلدة العلا القديمة

مواقع لا بدّ لكم من زيارتها
ندعوكم للسير على طول مسارٍ يقع في وادٍ من الصخور ذات الألوان الطينية، لاكتشاف النقوش المفصّلة بدقة. لقد ألهمتْ هذه الرسائل التي تُركتْ بلغة الماضي الباحثين لتتبّع أصول اللغة العربيّة الحديثة. وبينما تنغمسون في الكنوز المنقوشة على الحجر والتي تضم نصوصاً حول تفاصيل القرابين والقوانين، إلى جانب النقوش المذهلة ثلاثية الأبعاد التي تُزيّن هذا المكان الفريد، فلا بدّ لكم من الإعجاب بقوة جبل عكمة في الماضي والحاضر.
كان الحجاج المتدينون يُحضرون القرابين لآلهتهم تاركين وراءهم أوصافًا لإحياء ذكرى هباتهم وتفانيهم. عند زيارة الموقع المعزول اليوم، تأمّلوا في هذه النقوش التي نقشها سكان العلا السابقون، وتخيّلوا مدى رفعة مكانة جبل عكمة: فهو مكانٌ ذو أهميةٍ طقسيةٍ وروحيةٍ في العصور القديمة، ومساحةٌ مذهلةٌ متاحةٌ لكم لتكتشفوها اليوم.
معلومات للزوّار
ستستقبل بلدة العلا القديمة الزوار اعتباراً من نهاية يناير 2021
الاجراءت الإحترازية ضد فيروس كوفيد 19
الإجراءات التي سيتم اتخاذها في العلا للحفاظ على سلامة الزوار:
  • فحص درجة حرارة الجسم للزوار الذين يصلون إلى مطار العلا
  • الرجاء الحفاظ على مسافة مترين بينك وبين الأشخاص من حولك ما لم تكن هناك ضرورة قصوى
  • تجنب أي اتصال جسدي غير ضروري أو لمس الوجه
  • ستكون محطات الصحة العامة مرئية ومتاحة في جميع المناطق الممكنة
  • سيتم تشجيع الموظفين والزوار على غسل أيديهم بشكل متكرر بالماء والصابون
  • في حالة عدم توفر مرافق غسل اليدين على الفور، سيتم توفير عبوات جل مطهر
  • سيتم تزويد الموظفين الذين هم على اتصال مباشر بالزوار بقفازات وأقنعة
  • سيتواجد الحد الأدنى من الموظفين الأساسيين في الموقع في أي وقت
  • سيتم الحفاظ على جودة التهوية في جميع المناطق
  • سيتم تطهير العناصر والأسطح التي يتم لمسها بشكل متكرر
  • ستسمح مناطق تناول الطعام المخصصة باستضافة العدد المناسب من الزوار للجلوس على بعد مسافات آمنة
  • سيتم تطهير الطاولات بين كل استخدام وفي نهاية اليوم
  • يتم تنفيذ أنظمة السفر في اتجاه واحد حيثما أمكن ذلك
  • سيضمن أفراد الأمن المخصصون الحفاظ على جميع الإرشادات الواردة في هذه القائمة

إذا كانت لديك أسئلة أخرى يمكنكم التواصل مع خط المساعدة الوطني للاستفسارات السياحية المتعلقة بكوفيد 19 على الرقم 930 على مدار الساعة وطوال أيام الأسبوع.
بلدة العلا القديمة

استكشف سكة حديد الحجاز

تراث طريق الحجاج

<