تسجيل الدخول


العلاAlUla logo

أكبر متحفٍ حيٍّ في العالم

تُعدّ العلا واحةً قديمةً تقع في قلب وادٍ صحراوي ذو تربةٍ خصبةٍ ومياهٍ وفيرة. وهي نقطة التقاء ثلاث قارات، وبوابة شبه الجزيرة العربيّة إلى الشرق والغرب، وقد بُنيتْ العلا نتيجة تعاقب الحضارات والشعوب المتتالية، حتى أصبحتْ اليوم متحفًا مفتوحًا حيًا.

تحتضن العلا آثارًا تدل على الحضارات العديدة التي بنتْ العلا على مدى آلاف السنين، بدءً من عاصمة مملكتي دادان ولحيان، مرورًا بالمراكز التجارية للأنباط، ووصولًا إلى العصر الإسلامي. وما تزال الكثير من التكوينات الصخرية الملحمية في العلا، والوادي، والصحراء الرملية مساحاتٍ غنيةٍ بالأسرار التي لم تُكتشف بعد، والماضي العريق المتعدّد الطبقات.

جذبتْ العلا الحجاج والمسافرين الذين جاءوا للاستفادة من الموارد الوفيرة التي تُقدّمها الواحات الخصبة. ولطالما عُرف أهل العلا بحُسن ضيافتهم، وأشاد بهم المستكشفون المشهورون في الماضي لحفاوتهم وأصالتهم. وبوصفها نقطة التقاءٍ حيويةٍ على طول طرق تجارة البخور الشهيرة الممتدة من جنوب شبه الجزيرة العربيّة شمالًا إلى مصر وما ورائها، انتشرتْ واحات العلا في المنطقة ووفّرتْ استراحةً احتاجتها بشدّةٍ قوافل المسافرين المتعبين. وهي ما تزال مكانًا رحيبًا للراحة والتواصل وشحذ الهمم.


أول موقعٍ في المملكة العربيّة السعوديّة مُدرجٍ على لائحة اليونيسكو للتراث العالمي
الحِجر: نجمة مواقع الجذب العالمية في العلا

تُعرف مدينة الحِجر النبطية باسم وهي العاصمة الجنوبية للمملكة النبطية، ويعود تاريخها إلى القرن الأول قبل الميلاد. حيث سيجد زوّارنا في هذا الموقع التاريخي المميّز أكثر من 100 مدفنٍ ضخمٍ محفوظٍ جيدًا، وتتميّز معظم هذه المدافن بواجهاتٍ منحوتةٍ بإتقان من التكوينات الصخرية المنتشرة في جميع أنحاء هذا المشهد الصحراوي المهيب.

اعرف أكثر

عاصمة الممالك القديمة
دادان: مُلتقى طرق التجارة منذ آلاف السنين

قبل الأنباط، كانت العلا عاصمة المملكتين القديمتين الدادانية واللحيانية، اللتان كانتا تسيطران على تجارة القوافل في الألفية الأولى قبل الميلاد. وقد ربطتْ دادان الممالك العربيّة الجنوبية التي تنتج عطريات قيّمة بالأسواق المتنامية في عالم البحر الأبيض المتوسط. وهنا ندعوكم لمشاهدة المدافن المحفوظة جيدًا، والمنحوتة بخبرةٍ على واجهة الجبل الصخري الأحمر الشاهق المُطل على واحة الوادي، ولا تفوتكم زيارة مدافن الأسود التي تتميّز بمنحوتةٍ شهيرةٍ تُجسّد أسدًا جاثمًا.

اعرف أكثر

حيث تُزيّن النقوش القديمة جدران الوادي
جبل عكمة: مكتبة العلا المفتوحة

ما كان في الماضي جزءً من محطة طريق القوافل، أصبح مع الزمن حارسًا يحفظ بدقة أحوال ذلك الزمن من خلال المنحوتات التي تُوفّر معلوماتٍ قيّمةٍ حول طريقة حياة الدادانيين واللحيانيين وغيرهم. يحفظ جبل عكمة مئات النقوش التي تُشير إلى الرحلات والحج والطقوس والقرابين التي تُقدّم هنا. كما يُقدّم فن النقش على الصخر الذي يُصوّر البشر، والعربات، والقطعان، والجمال، والأبقار، والماعز، والعقارب، والوعول.

اعرف أكثر

متاهةٌ من القصص
بلدة العلا القديمة: مُلتقى تاريخي

ندعوكم لتسلّق الدرجات المنحوتة في الصخر التي تُوصل إلى قلعة تُطلّ على متاهةٍ مهجورةٍ من الشوارع التي كانت مأهولة بالسكان من القرن التاسع الميلادي حتى الثمانينات من القرن الماضي. حيث ضمّتْ البلدة القديمة ما يقرب من 900 من المنازل ذات الطابقين المصنوعة من الطوب الطيني، و400 متجر، وخمس ساحات، ومسجد. وقد كانت البلدة محطةً رئيسيةً على طول طريق الحج الإسلامي من دمشق إلى مكة المكرمة، حيث يتم استقبال المسافرين والتجار والحجاج خارج أسوار المدينة.

اعرف أكثر

سكة حديد الحجاز
سكة حديد الحجاز وقلعة الحِجر

عبرتْ طرق الحج أرض العلا كما في الماضي القديم. وبالإضافة إلى الطرق السوريّة والمصريّة، استضافتْ العلا جزءً من ممر إيلات الذي ربط المدينة المنورة بالعقبة في الأردن. وقد اكتسبتْ طرق الرحلات هذه أهمية كبيرة، حيث كانت غنية بما يُوفّر الراحة للحجاج بما في ذلك القلاع، وأبراج المراقبة، ومصادر المياه.

اعرف أكثر

حضارة غارقة في اللغة والابتكار والثقافة
اكتشف الأنباط

في حوالي منتصف الألفية الأولى قبل الميلاد، ظهرتْ قبيلة بدوية من التجار في الأراضي الصحراوية في الأردن. وقد سمحتْ طرق التجارة التي يُسيطرون عليها بإنشاء علاقاتٍ وطيدةٍ مع الحضارات في مصر، وبلاد الرافدين، واليونان، وروما، والهند، وصولًا إلى الصين. حيث استفادوا من هذه الروابط ومن سيطرتهم على طرق التجارة ليتركوا بصماتهم في مجالات الهندسة، والهندسة المعمارية، واللغة المكتوبة.

اعرف أكثر

ربما يعجبك أيضا


الطبيعة والأماكن المفتوحة
الهروب إلى هدوء واحة الصحراء

تُعدّ العلا وجهةً جديرةً بالزيارة نظرًا لعمق تراثها البشري وغناها بالعجائب الطبيعية التي تنتظر استكشافها، حيث لا توجد الكثير من المواقع في العالم التي يمكنها أن تفخر بمثل هذا المزيج الغني من التراث والثقافة والجمال الطبيعي.

اعرف أكثر
keyboard_arrow_up